يا مشعلاً في الدجى للفرد والأممِ

يا مشعلاً في الدجى للفرد والأممِ
محمد صلاح قاسم

.

يا مشعلاً في الدجى للفرد والأممِ
يا داعيًا للهدى والحق والذممِ

يا مرسلاً بالسنا إذ عز منبعه
أشرقت شمسَ التقى والعدل والهممِ

يا أعظم الخلق في خَلقٍ وفي خُلُقٍ
مهدت درب العلا بالصدق والقلمِ

أنت الذي قد سمت دومًا فضائله
أذْهلت كل الورى عُرْبًا ومن عجمِ

يا من أتاه الهدى وحيًا برحمتنا
أوْضحْتَ ما قد حوى من رائع الحكمِ

حيزت علوم الدنا في نبع سنته
فانساب فيضُ الهدى من جامع الكلمِ

أنت الرسول الذي كانت رسالته
شفاءَ من يلتوي في ذروة الألمِ

أنت الذي قد بنى للحق دولته
كانت ضياءَ الدنا في حالك الظلمِ

توحيدُ رب العلا أسمى دعائمها
وبلوغُ سبق الدنا في موكب الأممِ

أنشأْتَ جيل التقى في ظل جنتها
صحْبا كرامًا جَنَوْا من دوحة القيمِ

ما لي سوى نهجِه في الحق أسلكه
لو حدْتُ عن دربه ستزل بي قدمي

يا من نصحت الورى في السر والعلن
يا من به المقْتَدى في أعظم الشيمِ

أنت الشفيع الذي ترجى شفاعته
في يوم حشر الورى من فائض اللمَمِ

المديح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *