«

»

Print this مقالة

أَزِلْ عَنِّي الهمومَ وكُلَّ غمِّ

أَزِلْ عَنِّي الهمومَ وكُلَّ غمِّ

.

أشهد أن لا إله إلا الله
و أشهد أن محمدا رسول الله
و الحمدلله و الله أكبر و لله الحمد
و الشكر لله
و الإحسان من الله
و الفضل من الله
و الكرم من الله
و الفرج من الله
و النصر من الله
و المغفرة من الله
و العفو من الله
لا إله إلا الله
اللهم أحيني مسلما
و أمتني مسلما
و أكرمني بحسن لقائك
و إرحمني بعز بهائك
و أسعدني بفضل عطائك

الأحبة الكرام
سلام الله عليكم و رحمته و بركاته
و كل عام و أنتم بخير و عافية
و حسن رعاية
من صاحب العناية

فرح و أفراح
و ترح و أتراح
فيها عسر و راح
هلت علينا أنفاح
من مالك الأرواح
فرمضان أول الأفراح
و فرح لكشف الغمة في مصر البطاح
و نرجو لهم كل النجاح
في يُسرٍ و فلاح
و نبكي بدمع فضَّاح
و ندعو الخالق الفتاح
أن يداوي الجراح
فترح لسوريا كله نواح
و القدس لا زال أول المناح
و القلب مسكين يرجو إنشراح
و فرح العودة لكم قد فاح
و الشوق ظاهر بلا وشاح
و لو هناك حزن في الضمير
لبقاع في الأرض في سعير
و لكن ربنا قدير
و بكل أمر خبير
و بعباده رحيم
و بحالهم عليم
يدبر ما يريد
و لا شىء عن أمره يحيد
رب العرش المجيد
و فرجه دائما قريب
متى أتى فهو عجيب

ترحيب عميق بكم و لكم يا أحبة
و قد عدنا بشوق و محبة
إفتقدناها في الغربة
لكم يا غالين في الرتبة
و نهنئكم بالشهر الفضيل
حيث قراءة القرآن و الترتيل
و الآيات المحكمات التنزيل
له طعم ما له مثيل
فهو للروح و النفس تطهير
و تزكية للعقول و تنوير
و ألفة و قربة و تعمير
و فرصة لمن ذنبه كبير
و حتى لو كان صغير
فإبليس و جنده في تصفيد
بسلاسل من حديد
و الرب من الخلق قريب
في صبحهم و ليلهم مجيب
يجود بعفو و تفريح
بكرم إلهي صريح
لا يحتاج لتوضيح
أن جزاءه بلا تحديد
و أن عطاءه فوق ما تريد
صادق الوعد المجيد
فعال لما يريد

و قال أحدهم مناجيا إلهه:

أَزِلْ عَنِّي الهمومَ وكُلَّ غمِّ
وفرِّج كربةَ القلب الشجِيِّ

ويسِّرْ ما تعسَّرَ مِن أموري
وثبِّتني على الدِّين السَّويِّ

وسهِّلْ كُلَّ صَعبٍ ليْ ,وحقِّقْ
مُراديَ في الصَّباح وفي العَشِيِّ

وثبِّتنيْ على التَّقوى جهاراّ
وسِرّاً ..طُولَ عُمري ..يا وليِّي

فاللهم إنك عفو كريم تحب العفو فإعف عنا
و كل عام و أنتم بخير و عافية
و مبارك عليكم الشهر
أعاننا الله و إياكم
على صيامه و قيامه
و بذل ما تمامه
في صحوه و منامه
و الصلاة على حبيبه
شفاء القلب و طبيبه
و لذة الهوى و عذيبه
لمن فاح عطره و طيبه
و المجد من نصيبه
في يوم حرٍ لهيبه

و تقبل الله منا جميعا
وليد السقاف

Permanent link to this article: http://walsaggaf.com/wordpress/?p=4101

%d مدونون معجبون بهذه: