ليس ضرب الفأس

ليس ضرب الفأس

.

قيل:

ما يؤلم الشجرة حقاً..
ليس ضرب الفأس

أنـما لأن يد الـفـأس من خـشـب ..!!

—-

اللهم صل و سلم على سيدنا محمد
أطربتني الجملة و أوقفتني
و تبادر فورا لخاطري دمعة المعنى للشجرة
فألمها ان ما يؤذيها من كيانها
و ليس اي كيان اخر و ان كان في الواقع أشد و أقوى
اذن فالضعف في اجزاء من الكيان
هو اقوى من قوة خارج الكيان
لانه بضعة من الكيان

و قيمة لا يقدرها الا الكيان
و الجزء بمقام الكل في الكيان
و الكل مجموع اجزاء الكيان

و لو ارتقينا بالمفهوم لحقيقته
فان الكيان يطلق على فرد و جماعة
و يكون الفرد هو جزء الجماعة
و الامة هي الجماعة

اذن يتضح ألم الشجرة للعيان
انه ألم الانسان للبيان
و ان يتذكر بلا نسيان
قيمة أخيه الانسان
فيحفظه في أمان
و لا يتركه مُهان
و فعل فيه حرمان
و قطع من الكيان
فكل شىء بحسبان
مقيد بلا بهتان
عند مالك الكيان
و خالق الانسان

فلا تكن فأسا من الشجرة عليها
و كن جزءا منها يخاف عليها

والله بكل شىء محيط
وليد السقاف

Permanent link to this article: http://walsaggaf.com/wordpress/?p=4728

%d مدونون معجبون بهذه: